«الأميري» اختتم الدفعة الأولى من «الإصابات البليغة المتقدم»

Sunday, 29/07/18

كتب مصطفى باشا

أعلن أخصائي الطوارئ والإصابات البليغة بمستشفى الأميري د.رائد سيد هاشم عن اختتام مركز تدريب الأميري تخريج الدفعة الأولى لبرنامج «الإصابات البليغة المتقدم»  المعتمد من كلية الجراحين الأميركية، الذي نظمته أكاديمية العلوم الحياتية وذلك بمشاركة 14 مشاركا من مستشفيات القطاع العام ومنهم 8 أطباء من مستشفى الأميري، على أن يتم تخريج باقي الدفعة خلال الشهر المقبل

وقال هاشم إن البرنامج يهدف إلى خفض معدلات الوفيات لضحايا الحوادث والصدمات عن طريق تطبيق الممارسات الفعلية للإنعاش القلبي، وكيفية التعامل مع الإصابات الخطرة التي تهدد الحياة، ومتابعتها في جميع مراحلها منذ بداية الصدمة حتى نقل الحالة إلى المراكز المتخصصة، مؤكدا أن البرنامج يهدف أيضا إلى تعزيز وتثبيت مفاهيم ومبادئ تقييم المصاب، ووضع الممارسات الإدارية للصدمة، والمهارات اللازم توافرها للتعامل مع ضحايا الحوادث للمتخصصين في هذه المجالات كأطباء الطوارئ والعناية الصحية، والتخدير والجراحين

وأوضح أن هذا النوع من البرامج أصبح أمرا أساسيا في الغالبية العظمى من دول الخليج، وفي مقدمتها السعودية التي اعتمدتها منذ عام 1991، مشيرا إلى أن جميع الأطباء ملزمون بالحصول على تلك الدورات لممارسة عملهم، كما أن الحصول عليها أصبح من المؤهلات الرئيسة للتعاقد مع الأطباء

من جهته، قال مدير التدريب في أكاديمية العلوم الحياتية محمد الخليفي إن الأكاديمية حريصة كل الحرص على توفير أحدث برامج التدريب وورش العمل التي من شأنها إحداث نقلة نوعية في تطبيق أفضل الممارسات العالمية في القطاع الطبي، وذلك من خلال التعاون مع جهات متخصصة عالمية.

وذكر أن الأكاديمية أقامت 15 برنامج  وتخرج 200 طبيب وطبيبة خلال السنوات الأربع الماضية، وأن خطة التدريب معلنة في الموقع الرسمي للأكاديمية، ومن الممكن متابعة أخبار وأنشطة الأكاديمية من خلال مواقع التواصل الاجتماعي